كيف تتصرف في حالة شككت باصابتك بسرطان الغدة اللعابية

كيف تتصرف في حالة شككت باصابتك بسرطان الغدة اللعابية

في حالة شككت باصابتك بسرطان الغدة اللعابي أول ما عليك فعله هة التحضير لزيارة الطبيب!

إذا شعرت بأي علامات أو أعراض تقلقك، فحدد موعدًا لزيارة طبيب العائلة أو طبيب الأسنان.

إذا اشتبه طبيبك أو طبيب الأسنان في احتمال إصابتك بورم الغدة اللعابية، فقد يحيلك إلى جراح متخصص في عمليات الرأس والرقبة (اختصاصي جراحة الفم والوجه والفكين).

من بين الاختصاصيين الآخرين المشاركين في علاج سرطان الغدة اللعابية الأطباء الذين يعالجون السرطان (اختصاصي الأورام) والأطباء المتخصصين في علاج مشكلات الرأس والرقبة (أطباء الأنف والأذن والحنجرة).

كيف تتصرف في حالة شككت باصابتك بسرطان الغدة اللعابية

ونظراً لأن زيارة الطبيب قد تكون قصيرةً، وهناك غالبًا العديد من الأمور التي ينبغي مناقشتها أثناء الزيارة، فمن المفيد أن تحضر نفسك جيدًا لها. وفيما يلي بعض المعلومات التي تساعدك على الاستعداد ومعرفة ما تتوقعه من طبيبك.

ما يمكنك فعله

» كن على دراية بأي قيودٍ قبل زيارة الطبيب: وعند ترتيب موعد الزيارة، احرص على أن تسأل إذا كان هناك ما يتعين عليك فعله مسبقاً، مثل تقييد نظامك الغذائي.

» دوِّن أي أعراض تعاني منها: بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير مرتبطة بسبب زيارتك للطبيب.

» دوّن المعلومات الشخصية الأساسية: بما فيها أي ضغوط نفسية شديدة أو تغيرات حياتية حدثت مؤخرًا.

» جهّز قائمة: بكل الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات التي تتناولها.

» فكر في اصطحاب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء معك: فقد يكون من الصعب أحيانًا تذكر كل المعلومات التي يخبرك بها الطبيب أثناء الزيارة. فلعلّ الشخص الذي يرافقك يتذكر شيئًا قد فاتك أو نسيته.

» دوّن: أي استفسارات لطرحها على الطبيب.

إن وقت وجودك مع الطبيب محدود، ولذلك من شأن تحضير قائمةٍ من الأسئلة أن يساعد في الاستفادة القصوى من وقتك. جهّز قائمة بالأسئلة ورتبها من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية في حال لم يسعفك وقت الزيارة لطرحها كلها. في سرطان الغدة اللعابية، تشمل بعض الأسئلة الأساسية التي يمكن طرحها على طبيبك ما يلي:

  • هل أعاني من سرطان الغدة اللعابية؟
  • ما الموضع الذي ظهر فيه سرطان الغدة اللعابية لديّ؟
  • ما حجم سرطان الغدة اللعابية لدي؟
  • ما نوع سرطان الغدة اللعابية الذي أعاني منه؟
  • هل انتشر السرطان خارج منطقة الغدة اللعابية؟
  • هل سأحتاج إلى إجراء مزيد من الاختبارات؟
  • ما خيارات العلاج المتاحة لي؟
  • هل يمكن لي التعافي من سرطان الغدة اللعابية؟
  • ما الآثار الجانبية المحتملة لكل خيار من خيارات العلاج؟
  • هل سيجعل العلاج من الصعب عليّ تناول الطعام أو الكلام؟
  • هل سيؤثر العلاج على مظهري؟
  • هل يتعين عليّ زيارة طبيب اختصاصي؟ ما تكلفة العلاج، وهل سيغطيه تأميني الصحي؟
  • هل هناك نشرات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

وبالإضافة إلى الأسئلة التي قمت بتحضيرها لطرحها على الطبيب، لا تتردد بأن تطرح أي أسئلة أخرى قد تخطر على بالك أثناء زيارة الطبيب.

ما تتوقعه من الطبيب

من المحتمل أن يطرح عليك الطبيب عددًا من الأسئلة. يوفر الاستعداد للرد عليها وقتًا أكثر لاحقًا لمناقشة النقاط الأخرى التي تريدين تناولها.

قد يطرح عليك الطبيب أسئلة مثل:

  • متى شعرت بالأعراض لأول مرة؟
  • هل تلك الأعراض مستمرة أم تظهر عرضيًا؟
  • ما مدى شدة الأعراض؟
  • ما الأمور، إن وجدت، التي تبدو أنها تحسن الأعراض؟
  • ما الأمور، إن وجدت، التي تبدو أنها تعمل على تفاقم الأعراض؟

استشر طبيبك

اقرأ عن:

سرطان الغدة اللعابية

اترك رد