الرمد الربيعي او الصيفي

0

الرمد الربيعي او الصيفي

هو نوع حاد من حساسية العيون يتكرر بصوره موسميه اما في الربيع مع انتشار حبوب لقاح الزهور او في الصيف مع اشتداد حرارة الجو.

وهو غالبا ما يتكرر في موسم الصيف نظرا لشدة حرارة الجو لذلك يعتبر إطلاق الرمد الربيعي على المرض خطأ في التسمية، حيث تم تسميته مؤخراً بالتهاب الجو الدافئ اوحساسية الصيف وهو يصيب ملتحمة العينين.

أعراض الرمد الربيعي

الحكه والحرقان والذي قد يكون غير محتمل ويزداد عند وجود الشخص في جو دافئ ورطب. وأيضا شدة حساسية العين للضوء، دمعان، اخراجات خيطية من العين، وثقل في جفن العين.

أسباب التهاب الملتحمه الصيفي

الاسباب وراثيه بان يكون الشخص لديه استعدادا وراثيا لهذا النوع من الحساسيه، وتظهر الاعراض بسبب الظروف البيئيه المحيطه كحرارة الجو والتعرض للشمس والغبار وغيرها

  • عادة ما يعطي المرضى تاريخاً عائلياً للإصابة بأمراض تأتبية (حساسية) أخرى مثل حساسية الجيوب الانفيه والربو، والاكزيما
  • يصيب الأعمار 4-20 سنة، والذكور هم أكثرعرضة للإَصابة من الإناث.

التشخيص:

حبيبات في الملتحمه المبطنه للجفون

علاج الرمد الصيفي

يتم استخدام مضادات الهيستامين أو الستيرويدات بدرجاتها المختلفه حسب حدة الحاله

قطرات كروموغليكات الصوديوم (2%) المستخدمة 4-5 مرات في اليوم ثبتت فاعليتها في التحكم بالإلتهاب. يفضل استخدامها 4-6 اسابيع قبل قدوم موسم الصيف

علاجات عامة
  • تتضمن استخدام نظارات شمسيه لتجنب حساسية الضوء و
  • كمادات باردة لتخفيف الألم،
  • تغيير المكان من دافئ إلى بارد.
التهاب القرنية الصيفي التقرحي

هو من مضاعفات الرمد الصيفي ويكون على هيئة تقرحات على سطح القرنيه تسبب ضبابيه في الابصار، الم واحمرار في العين مع شدة حساسية العين للضوء.

  • يعالج بقطرات الكورتيزون بالاضافه الى القطرات المرطبه ذات الجرعه الأحاديه
  • وهو من الامراض المستعصيه العلاج. في حالة عدم استجابة المريض للقطرات يلجأ الطبيب المعالج الى التدخل الجراحي:

– إزالة الأنسجة السطحيه، أو اقتطاع القرنية السطحي

– زرع الغشاء الأمنيوني لتعزيز تكاثر خلايا سطح القرنيه

تمنياتي لكم بقضاء صيف جميل.. تابعوني

الدكتورة ندى اليوسف  – استشارية أمراض وجراحة العيون والقرنيات والليزك

عيادة الدكتورة ندى اليوسف, مدينة الملك عبدالله الطبية

اترك رداً

الرجاء ادخل تعليقك!
رجاءاً.. أضف اسمك هنا