إعطاء الطفل الحليب الكافي هو السبيل لوقايته

إعطاء الطفل الحليب الكافي هو السبيل لوقايته

كلام صحة: أكد استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة في مستشفى ابن النفيس، الدكتور عبدالهادي خليل، على ضرورة إعطاء الطفل حديث الولادة الحليب الكافي حتى لا يصيب بإلتهابات وآلام.

وأضاف الدكتور عبدالهادي لـ “كلام صحة”، إن اصفرار وجه الطفل، وارتفاع درجة حرارته، واصفرار البول وإلتهاب في الدم هو علامات إلتهاب الأطفال حديثي الولادة.

إعطاء الطفل الحليب الكافي هو السبيل لوقايته

وأضاف الدكتور، أن التشنج الحراري عبارة عن حدث أو حالة مفاجئة عند الأطفال ما بين ستة أشهر إلى خمس سنوات، وتكون مصحوبة بارتفاع درجة الحرارة، ولا دليل مؤكداً على وجود التهاب دماغي، أو أي سبب محدد آخر ويحصل التشنج الحراري بعد الارتفاع الأولي والمفاجئ للحرارة.

مرض الكزاز عند الأطفال

وعن مرض الكزاز، أجاب الدكتور أن هذا المرض يسمى بـ “السعال الديكي” وهو مرض بكتيري حاد، يصيب الأطفال دون السن الخامسة، ويحتاج الطفل فيه إلى تطعيم، ومن أعراضه، حصر البول والمعاناة من صعوبة في التبول ، كذلك زيادة نبضات القلب و .لإحساس بخفقانه ، وارتفاع في درجات الحرارة وزيادة التعرق.

إلتهابات حديثي الولادة

وعن إلتهابات حديثي الولادة، قال الدكتور عبد الهادي ” إن اصفرار وجه الطفل، وارتفاع درجة حرارته، واصفرار البول وإلتهاب في الدم هو علامات إلتهاب الأطفال حديثي الولادة“.

وأضاف الدكتور أن عدم إعطاء الطفل الحليب الكافي هو مؤثر أيضاً لحدوث إلتهاب له، فيجب أن نكثّر في إرضاعه.

متى يمشي الطفل؟

قال الدكتور عبدالهادي: “يمشي الطفل بعمر سنة تقريباً، وأحياناً سنة وثلاثة أشهر وهو أمر أيضاً طبيعي، والقليل من الأطفال يمشون بشكل مبكر من الشهر التاسع”.

وأضاف الدكتور أن الطفل يعتبر متأخراً في المشي اذا تجاوز سنة ونصف ولم تبدو عليه أي محاولات للمشي؟

وماذا عن الزحف؟

تأخر الزحف قد يكون الإشارة الأولى لتأخر المشي، وأكثر الأطفال يحبون الزحف قبل أن يمشوا… هي حالة طبيعية

هل يمكن أن يصيب الطفل بإلتهاب داخل الرحم؟

طبعاً.. هناك أمراض مثل مرض متلازمة نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”، والكبد الوبائي، ووجود بكتيريا في منطقة المهبل، وسرطان عنق الرحم كلها تؤثر على الجنين.

ما هي الحاضنة (الشيشة)

وعن الحاضنة، أوضح الدكتور أن الحاضنة عبارة عن صندوق شفاف يحيط بالرأس، ويعطي الطفل حرارة وأوكسجين.

وبين الدكتور عبد الهادي أن أكثر الأطفال لايحتاجون إلى الحاضنة (الشيشة) فقط من 3 إلى 5% من مجموع الأطفال.

ما هي أسباب وفيات الأطفال حديثي الولادة؟

وعن أسباب موت الأطفال حديثي الولادة، أوضح الدكتور أن الإختناق، واذا كانوا الأولاد قاصرين يعني قبل 9 أشهر من الحمل يعتبر طفل مبكر، والتشوهات في المخ هي أهم أسباب الوفيات.

ما هو التشنج الحراري للطفل؟

وعن التشنج الحراري لحديثي الولادة، وضّح الدكتور عبدالهادي أن التشنج الحراري عبارة عن حدث أو حالة مفاجئة عند الأطفال تكون ما بين ستة أشهر وخمس سنوات، وتكون مصحوبة بارتفاع درجة الحرارة، ولا دليل مؤكداً على وجود التهاب دماغي، أو أي سبب محدد آخر ويحصل التشنج الحراري بعد الارتفاع الأولي والمفاجئ للحرارة.

هل الحمى لحديثي الولادة أمر طبيعي؟ أم أن هناك مضاعفات مستقبلية؟

وعما اذا كانت الحمّى تشكل أمر خطير على الطفل،  قال الدكتور عبد الهادي: “هو أمر طبيعي، والحمّى ليست مرض بل عرض، والحرارة الطبيعية هي 37 فإذا زادت يحدث عرضاً فيها، وليس في ذاتها مرض”.

الدكتور عبد الهادي خليل  – استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة – مستشفى ابن النفيس

اترك رد